hhh


javascript hit counter
وزيرا الزراعة والتربية يبحثان إجراءات توحيد أراضي جامعة خضوري

نشر بتاريخ : 1/15/2017 12:00:00 AM

 

بحث وزير الزراعة د. سفيان سلطان ووزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، اليوم الأحد، الإجراءات اللازمة لتوحيد أراضي حرم جامعة فلسطين التقنية – خضوري، وتعزيز التعاون المشترك بين الجانبين .

 

واتفق الجانبان على تكليف لجنة قانونية مختصة لمتابعة ملف أراضي جامعة خضوري والتواصل مع سلطة الأراضي لإيجاد أرض لوزارة الزراعة تكون بديلة عن الأرض التي تقع ضمن الأراضي التابعة للجامعة، والسعي لإيجاد تمويل للمباشرة في إقامة مبنى . لمديرية الزراعة بدلاً من مبناها المقام على  أراضي جامعة خضوري .

 

جاء ذلك خلال اللقاء الذي عُقد في مقر وزارة الزراعة، بحضور رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان م. وليد عساف ووكيل وزارة الزراعة م. عبد الله لحلوح والوكيل المساعد لشؤون التعليم العالي د. أنور زكريا ورئيس جامعة فلسطين التقنية – خضوري د. مروان عورتاني، ومديرة الدائرة القانونية في وزارة الزراعة غدير أبو الرب .

بدوره، رحب الوزيرسلطان بالوزير صيدم والوفد المرافق، مؤكداً على العلاقة التكاملية بين الوزارتين، للنهوض بالقطاع الزراعي من خلال تطوير الكليات الزراعية في مؤسسات التعليم العالي .

 

وأشاد سلطان بدور وزارة التربية والتعليم العالي وتوجهاتها التطويرية في مختلف قطاعات التعليم، واهتمامها بالبرامج الزراعية في مؤسسات التعليم العالي والسعي الدائم لتطويرها، بما يساهم في تطوير القطاع الزراعي .

وتطرق سلطان للجهود التي تبذلها وزارة الزراعة لخدمة القطاع الزراعي في مختلف المجالات، معرباً عن اعتزازه الكبير بالشراكة مع وزارة التربية بما يخدم القطاع الزراعي في الوطن .

 

من جهته، أشار صيدم إلى ضرورة توحيد أراضي جامعة خضوري، تمهيداً لإطلاق خطتها الاستراتيجية التي تهدف للارتقاء بهذه المؤسسة التعليمية العريقة من خلال تطوير برامجها وبنيتها التحتية بما يواكب التطورات العالمية .

 

وأكد صيدم أن وزارة التربية والتعليم العالي وضمن توجهاتها التطويرية الشاملة؛ تُولي قطاع الزراعة أهمية كبرى، نظراً لأهمية هذا القطاع ومساهمته في إحداث التنمية الاقتصادية الشاملة، مشيداً في ذات السياق بجهود وزارة الزراعة ورعايتها الشاملة للقطاع الزراعي، بما يساهم في تحقيق التنمية المنشودة .

 

 

 


 

كيف تقيّم موقع وزارة الزراعة؟
ممتاز
5.3%
جيد جداً
84.4%
جيد
10.3%